Back
تشجيع الطفل على حفظ القراَن الكتاب أونلاين قراَن.

كيفية تشجيع الطفل على حفظ القرآن

الأطفال هم مستقبل الأمة الإسلامية ولهذا يجب الاهتمام بهم وزيادة التوعية الدينية لديهم؛ ويعتبر القرآن الكريم هو السلمة الأولى التي يتم من خلالها ترسيخ الدين في أذهان الأطفال وحتى يتم ذلك من الضروري ابتكار أفكار تحفيزية لتشجيع الطفل على         حفظ القراَن على الأخص في هذا العمر الصغير.

أمثلة لتحفيز الأطفال لحفظ القرآن

القرآن الكريم هو المعجزة الإلهية الكُبرى لرسولنا الكريم ﷺ ولهذا يجب علينا مساعدة الطفل على حفظه من خلال البحث عن أفكار لتحفيز الأطفال لحفظ القرآن؛ كالآتي:

البطاقة التشجيعية

تعتبر من الأمور الهامة في تحفيز الطفل؛ وتتمثل في ما يلي:

  • يتم تقدير مجهود الطفل من خلال تكريمه بشهادة مطبوع عليها عدد الأجزاء التي حفظها مع اسمه.
  • يعطي المحفظ بطاقة تشجيعية لكل طالب يحفظ اللوح الخاص به جيدًا؛ وذلك لتحفيزه على الحفظ دائمًا بنفس المستوى وليتم تشجيع زملائه على الحفظ.
  • بطاقات تفاعلية كأن يتم رسم بطاقة أسبوعية بعدد الأيام؛ وكل يوم يكون الطفل حافظ به يسمح له المحفظ بتلوين الجزء المحدد وذلك حتى تنتهي الأيام؛ وبالتالي سوف يتشجع الأطفال بتلوين رسمتهم كاملة.
  • إعطاء الطفل بطاقة لكل سورة قام بحفظها؛ وذلك ليشعر أنه قد قام بإنجاز الكثير وبالتالي سيزداد نشاطه للحفظ.
  • يمكن أن يحضر المحفظ ببعض الكلمات المميزة التي تشجع الأطفال بطيئة الحفظ على التكملة بنشاط.

الهدايا المادية

ينبغي على المحفظ أن يتنوع في عملية تحفيز الأطفال؛ فلا تكون دائمًا مادية ولا تكون معنوية وتتمثل الهدايا المادية في التالي:

  • يمكن إحضار كيس حلوى ويتم إعطاء الطفل الذي يتمكن من التسميع الجيد.
  • خلال حصص المراجعة يمكن أن يحضر المعلم شكولاتة مع تغليفها بشكل مبتكر وإعطائها للأطفال المميزين.
  • المصاحف الملونة من أكثر الهدايا التي يحبها الأطفال؛ فيمكن إعطاء الطفل الذي يحفظ جيدًا مصحف جديد لتشجيعه على الاستمرار بالحفظ.

التحفيز بالأناشيد

الأطفال يعشقون الأناشيد في تلك المرحلة العمرية ولهذا ينبغي استغلال هذا الأمر لزيادة نشاطهم لحفظ القرآن؛ حيث يتفق المعلم مع التلاميذ بأنهم إذا تمكنوا من الحفظ جيدًا سوف يكون لديهم في نهاية اليوم فقرة من الأناشيد الممتعة التي يصحبها استعراض بسيط.

تسجيل القرآن بصوت الطفل 

يزيد هذا النشاط من نشاط الطفل لحفظ القرآن الكريم؛ حيث يحاول الحفظ بشكل جيد مع التلاوة السليمة بأنه يعلم أنك سوف تقوم بتسجيل صوته ثم عرضه مرة أخرى عليه هو وزملائه مما يجعله متحفزًا لدرجة كبيرة كما أن هذا النشاط يزيد من ثقة الطفل بنفسه. 

أنشطة تحفيزية لحفظ القرآن

هناك العديد من الأفكار التحفيزية التي يلجأ إليها المحفظين لزيادة نشاط الأطفال داخل الحلقة؛ ومن أهمها ما يلي:

لوحة التقييم

يتم تحضير لوحة خاصة بالتقييم مع كتابة أسماء كل الأطفال في الخانة الأولى وبقية الخانات يتم وضع بها نسب التقييم؛ مثل تقييم حفظ اللوح والخانة الأخرى الماضي والثالثة لحفظ المتن وهكذا حتى يتم الوصول للتقييم النهائي.

يقوم الطفل بتقييم نفسه بمساعدة المعلمة وفي التقييم النهائي يمكنك اختيار الرموز مثل رمز الأسد للتعبير عن أعلى درجة أو اختيار زهرة للأفضل حيث يوضح الزهرة أو الأسد بجانب الحاصلين على الدرجات الأعلى.

فهنا يتم تشجيع الطفل حتى يحصل في لوحة التقييم على هذا الرمز؛ وخاصة أنه يقوم بوضعه لذاته مع شعوره بالتقدير من معلمته والأصدقاء.

شجرة المسابقات

تعتبر المسابقات ضمن أفكار لتحفيز الأطفال لحفظ القرآن وعلى المعلمة أن تستغلها لمساعدة الأطفال على حفظ القرآن بطريقة صحيحة؛ كالآتي:

المسابقة الأولى 

  • إحضار شجرة من غير ثمار؛ ويكون مع المعلمة العديد من الثمرات المكتوب عليها إجابة لأسئلة المسابقة وبعد ذلك يتم تقسيم الأطفال لمجموعتين وتسمي كل مجموعة بلون الثمار التي توجد مع المعلمة؛ مثلًا الأحمر والأصفر.
  • تبدأ المعلمة بتوجيه الأسئلة للأطفال والمجموعة التي تجيب تقوم بلصق ثمرة موضح بها الإجابة باللون الخاص بالفريق؛ وتستمر المسابقة على هذا الوضع والفائز يكون الفريق الذي تمكن من وضع عدد ثمار أكبر بلونه.
  • يتم وضع تلك الشجرة داخل الفصل كتحفيز الرابح على الربح مرة أخرى والخاسر حتى يتم تحفيزه للعمل بجهد أكبر؛ وبالتأكيد ستأتي تلك المسابقة بثمارها.

المسابقة الثانية 

يمكن لعب مع الأطفال مسابقة التكملة والفريق الذي يتمكن من تكملة الآية أو معرفة السورة يكون هو الفائز؛ نبدأ بكتابة أسماء الفريقين على السبورة والفائز يتم وضع أمامه علامة صح. 

تقوم المعلمة بطرح الأسئلة والفريق الذي يجيب بشكل صحيح أولًا يحصل على نقطة يتم تدوينها؛ وفي النهاية يتم جمع النقاط لمعرفة الفريق الفائز وتلك الطريقة تتميز بأنها تجعل عقل الطفل في حالة نشاط وانتباه بعد ذلك أثناء الحفظ فيقوم الربط بين السورة والآية. 

التحفيز باللعب

اللعب يعتبر من الأمور المميزة التي تزيد من نشاط الطفل تجاه الحفظ؛ حيث أنك إذا قلت للأطفال من يحفظ سوف يخرج للعب بالحديقة فسوف يتسارع الأطفال للحفظ حتى يتمكنوا من الخروج للعب. 

 أفكار أخرى لمعلمة القرآن

توجد العديد من الأفكار التي يجب أن تعتمدها المعلمة لجذب انتباه الأطفال وزيادة قدراتهم على الحفظ؛ حيث أنها يجب أن تنتبه لبعض الأمور كالآتي:

  • إن شخصية المعلمة ومدى قدرتها على التواصل مع الأطفال هي اللبنة الأولى في تحفيزه؛ كما أن سلوكها الجيد وكلامها المنمق والمرح مع المظهر المناسب يجعل الطفل يتقبلها ويحبها ويود الحفظ معها ويبذل طاقته الكاملة.
  • على المعلمة أن تكون شخص مبتكر ومبدع بحيث تتخذ من أي موقف فرصة للتعلم؛ وتحاول الاطلاع وإيحاد طرق جديدة وعرضها على الأطفال.
  • الوسائل التعليمية تعتبر من أهم الأدوات المساعدة للمعلمة؛ فيمكنه الاستعانة ببعض التطبيقات التي تقوم بتكرار الآيات للطفل وتسمح للأطفال بالتفاعل معها للحفظ بشكل أسرع.
  • يمكن للمعلمة أن تروى للأطفال قصصًا دينية حتى يرتبطوا بالدين أكثر وهذا بالطبع سيزيد من شعورهم بالمسؤولية تجاه حفظ القرآن الكريم؛ وسوف يتخذون من رسول الله ﷺ والصحابة أسوة لهم؛ حيث أن القصص لها عامل السحر على الطفل فهو يتأثر بها كثيرًا ويعيش معها ويتخيل كل ما بها.

طرق حفظ القرآن

توجد بعض الطرق المستخدمة لحفظ القرآن الكريم؛ من أهمها:

  • الحفظ الجمعي: هو أن يتم حفظ العديد من آيات القرآن الكريم ولكن كل آية يتم حفظها على حدة؛ وبعد الإتقان يتم الربط بين التسلسل الخاص بهم. 
  • الحفظ التسلسلي: يتم به حفظ الآية وبعد إتقانها يتم الانتقال إلى الأخرى مع الربط بين الآيتين. 
  • الحفظ المقسم: حيث يتم تحديد بعض الآيات وبعد إتقانهم جيدًا ينتقل الفرد إلى القسم الآخر وهكذا. 

عبارات تشجيع الأطفال على حفظ القران 

إن العبارات الجيدة تعتبر من أهم الأمور التي تعمل على تحفيز الطفل لحفظ القرآن الكريم؛ فكما قال رسولنا الكريم ﷺ الكلمة الطيبة صدقة؛ فحقًا الكلمة الطيبة لها أثر جيد على الطفل ومن أهم العبارات التي يمكن استخدامها:

  • حفظك إبهار يا أحلى الأزهار.
  • نفع الله بك الأمة.
  • فتح الله عليك فتوح العارفين به.
  • أحسنت يا فتاة الإسلام.
  • جعلك الله من حفظة كتابه.
  • أسأل الله أن يعلي قدرك ويرفع درجتك.
  • جعلك الله ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه.
  • وفقت يا قرة عيني.
  • زادك الله فقهًا وورعًا.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا حول أفكار لتحفيز الأطفال لحفظ القرآن؛ ووضحنا لكم العديد من الطرق التي يمكن أن يستخدمها المحفظ لتشجيع الطفل على الحفظ؛ كما ذكرنا بعض العبارات التي يمكن استخدامها داخل الحلقة لتشجيع الأطفال. 

Leave A Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل معنا
هل تحتاج الي المساعدة
السلام عليكم
مرحبا بكم في اكادمية االكُتاب أونلاين قرآن لتعلم القرآن الكريم واللغة العربية