Back
ماذا يجب أن يتعلم الطفل في عمر الثلاث سنوات؟

ماذا يجب أن يتعلم الطفل في عمر الثلاث سنوات؟

 عمر الثلاث سنوات

. في ذلك السن يكون الطفل مثل التربة الخصبة مادة خام الاستقبال كل ما يقدم له. فالشيء الذي ستغرزه في تلك التربة الخصبة سوف تجني ثماره عاجلا أم آجلا ولكي تجنى ثمار يانعة طيبة تستفيد منها وتفيد المجتمع هناك بعض الخطوات التنموية التي يجب أن تتخذها من أجل إنتاج فرد سليم عقليا وبدنيا له القدرة على الإنتاج والإبداع يتمتع بالذكاء والانتباه.

الخطوة التنموية الأولى.

١_ يجب تعريف الطفل على الوقت والزمن ويدرك أهميته في حياة الأفراد.

ويكون ذلك من خلال إعطاء الطفل مهمات يومية ويتم تحديد مدة زمنية معينة له لإنهاء تلك المهمة فالبداية سيواجه صعوبة ولكن مع تكرار الأمر يوميا سيكون أكثر قدرة على إنجاز مهمته في الوقت المحدد . وعندما ينجح في ذلك عليك أن تشجعه وتفرد له الهدايا المحفزة وإذا أخفق لا تقسو علية فقط أخبره أنه مع المحاولة سينجو مهمته في الوقت المطلوب. وبذلك تكون زرعت فيه إدراك مسؤولية الوقت وأهميته وساهمت في تقديم فرد مسؤول للمجتمع ملتزم بمواعيده. 

٢_ الخطوة التنموية الثانية.

يتعلم الطفل في هذه الخطوة مهارات يدوية تمكنه من استخدام حستي اللمس والنظر من خلال اليد والعين وربطهم ببعضهم.

ويكون ذلك من خلال.

١_ إعطائه رسمة وبعض الألوان ويقوم باستخدام أصابع يديه في التلوين مع مراعاة عدم الخروج من حدود الرسمة.

٢_ تقديم أنشطة تتضمن  اللعب بالصلصال وتشكيل أشكال به ونقل اشياء بالملقط أو المعلقة من مكان لأخر، وفتح الأقفال وغلقها وغيرها من الأنشطة اليدوية.

٣_ التوازن بين حاسة البصر وحركة اليد والتنسيق بينهما من خلال ألعاب تحتاج إلى الاثنين مثل البزل ثلاثي الابعاد أو المكعبات أو إدخال اشكال معينة في ثقوب خاصة بها وهكذا.

٣_ الخطوة التنموية الثالثة.

 تعليم الطفل كتابة أسمة حتى قبل تعلم الحروف .هذه مرحلة وخطوة مهمه جدا جدا حيث تربط الطفل بتدريس اللغة العربية ويدرك أهميتها في حياته من خلال ربطها له بشيء عزيز علية ومهم مثل أسمة الذي يناديه الجميع به أكثر من مرة يوميا.

ويكون ذلك من خلال.

١_ اكتبي اسم الطفل على شكل رسمه مفرغه يمكن تلوينها وتخبريه أن يقوم بتلوين اسمة بأصابع التلوين.

٢_ قدمي له أنشطة خاصة بأسمة خلال الأسبوع مثل لزقه وقصه وتنقيطه وجعلة يمشي بالقلم على النقط.

٣_تعليم الطفل كتابة اسمه بنفسه ورسمة وتلوينه بدون مساعدتك حتى يستطيع التعرف على اسمه إذا رأه في اي مكان.

٤_ الخطوة التنموية الرابعة.

في هذه الخطوة يتم تعليم الطفل مهارات النظافة الشخصية والنظافة العامة خاصة إذا كان مقبل على دخول الحضانة.

ويكون ذلك من خلال.

١_ تعليم الطفل غسل يديه قبل الأكل وبعده، وبعد دخوله الحمام ويكون ذلك من خلال اعتماده على ماء الصنبور أو أحد ادوات المطهرات المناسبة لاستخدام الاطفال والمعقمات التي يسهل حملها داخل الحقائب.

٢_ تعليم الطفل أن هناك أدوات للاستخدام الشخصي لا يمكن مشاركتها مثل الفوطة زجاجة المياه كوب الماء. بالطبع لا تخبره أن يمنع الماء عن زملائه يعيطهم في أكوابهم الخاصة بهم لكن لا يعطيهم كوبه الخاص او زجاجته ليشربوا منها لأن هذا يسهل انتقال الأمراض.

٥_ الخطوة التنموية الخامسة.

تعليم الطفل الاعتماد على نفسة بدون مساعدة الأم لأنه في سنينه الأولى يكون اعتماده الكامل على والدته كي تطعمه وتقدم له الماء  وتغير له ملابسه ودخول الحمام. وفي هذه المرحلة يكون متوجب على الطفل الذهاب للحضانة والا استغناء عنك لهذا يجب أن يتعلم الاعتماد على نفسة.

ويكون ذلك من خلال.

١_   تعليم الطفل جمع العابه وترتيبها في الأماكن المخصصة له حتى يتعود على جمع اغراضه و وضعها في الحقيبة الخاصة به.

٢_ أن تجعليه يرتدي ملابسه بنفسه تحت اشرافك وتشجيعه بحماس وتصفيق حار واشعاره بأهمية ما يقوم به فقط تعطيه تعليمات شفهيه بدون تدخلك، وكذلك الأمر مع ارتداء الحذاء.

٣_ تعليمه الأكل بأدوات الطعام بدون تدخل منك حتى لو أثار هذا الأمر فوضى عارمة في البداية لكنة مع الوقت ستعتاد أصابع يده وأعصابه الامساك بتلك الادوات واستخدامها بشكل صحيح وفوضى أقل.

٦_ الخطوة التنموية السادسة.

في تلك المرحلة يتعلم الطفل المشاركة والتعاون. في ذلك العمر يذهب الأطفال للحضانة ويتعامل مع اطفال أخرين من نفس العمر وسوف يحتك بهم لهذا يجب أن تزرع فيه حي التعاون والمشاركة حتى يستطيع تكوين الصدقات.

ويكون ذلك من خلال.

١_ تعليمه كيف يتعامل إذا قام أحد الأطفال بضربة وذلك بالاشتكاء للمعلم أو المسؤول أو إنهاء الأمر بدون التطاول على الطفل الاخر.

٢_ تعليمه بعض الألعاب الجماعية التي تستدعي أكثر من فرد حتى يمكن لعبها لأن اكثر شيء يجمع الأطفال اللعب وتكون هذه الألعاب عامل مساعد في تكوين الصدقات.

٣_ علمي الطفل بعض قواعد اللعب أو ما يعرف بالقواعد الاجتماعية مثل طريقة التحدث مع الاطفال انتظار دوره والمشاركة في اللعب وتقبل الخسارة والتمتع بروح رياضية.

٤_ تعلم قواعد المشاركة مثل أنه إذا استعار شيء من أحد زملائه يعيدها كما كانت ويحافظ عليها ويعوضه إذا افسدها بدون قصد والحرص على تذكر استعادة ما أعاره لزملائه.

 ٥_ يتعلم كيفية طلب المساعدة ممن حوله إذا احتاج إليها.

٧_ الخطوة التنموية السابعة.

يتعلم في هذه المرحلة الامساك بالقلم وبداية الكتابة. هذه الخطوة مهمه جدا في تلك المرحلة العمرية لأنها تكون البداية لغرز تدريس اللغة العربية داخله وربطة بها.

ويكون ذلك من خلال.

١_ تعليمه الإمساك بالقلم بأصابع بالطريقة الصحيحة.

٢_ تنقيط الحروف وجعلة يسير عليها بالقلم بمفرده.

٣_ إعطائه نشاط كتابي يوميا على ورقة لتمنيه قدرة الطفل على التحكم في عضلات يديه واستخدام القلم بشكل جيد قبل دخول مرحلة الكتابة.

٨_ الخطوة التنموية الثامنة.

 تدريس اللغة العربية له، وذلك من خلال.

١_ اولا تعليمة حروف اللغة العربية واتقانها.

٢_ معرفة شكل الحروف العربية بحيث إذا رأى شكل الحرف في اي كلمة يكون قادر على تميزه سواء في بداية الجملة أو منتصفها أو أخرها.

٣_ أن يعلم صوت الحرف العربي ومخارجه جيدا.

٩_ الخطوة التنموية التاسعة.

تدريس اللغة العربية من خلال.

١_ تعلم الحروف بالكلمات الثلاثية.

٢_ تعلم كلمات ثلاثية بحركات الحروف الضمة، الفتحة، الكسرة ، الشدة.

٣_ تعلم كلمات بالحركات الثلاثة معا.

١٠_ الخطوة التنموية العاشرة.

في تلك المرحلة يكون الطفل متلقي فإذا أردت تعليمة لغات أخرى يكون ذلك السن هو الوقت المناسب ويكون بتعليم حروف اللغة التي تريده انا يتعلمها ونطق كلمات بسيطة مكونه من الحروف التي تعلمها.

وفي هذه المرحلة أيضا يتم تعليم الطفل العد من خلال تعليمه شكل الارقام وعد الاشياء المحيطة به.

Leave A Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل معنا
هل تحتاج الي المساعدة
السلام عليكم
مرحبا بكم في اكادمية االكُتاب أونلاين قرآن لتعلم القرآن الكريم واللغة العربية