Back

أسهل 7 طرق لحفظ القراَن الكريم

أسهل طريقة لحفظ القرآن الكريم

حفظ القرآن الكريم هو جائزة عظيمة في الدنيا ومنزلة رفيعة في الأخرة لمن حمل كتاب الله في صدره وحفظه

وتحفيظ القران الكريم لم يعد صعبًا أو مستحيل في وقت كان الانترنت خير معين في إيصالك لمتغاك؛ كي تجد أسهل طريقة لحفظ القرآن الكريم مع نفسك أو بمساعدة من غيرك.

فـضـل القرآن الكريم على حافظه.

دعنا أولا نسترجع فضل حفظ القرآن الكريم أولاً ومنزلة حامله في الدنيا والأخرة..

من المؤكد أنك سمعت أو قرأت أكثر من نصوص دينية عن فضل حفظ القران الكريم، فقد أخبرنا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم عن أهل القرآن فقال

(إن لله أهلين من الناس، قالوا من هم يارسول الله، قال أهل القرآن هم أهل الله وخاصته)

القرآن الكريم يرفع صاحبه في الدنيا والآخرة

فيكون في الدنيا من أهل الوقار والإجلال، ويجبر الجميع على احترامه بسبب ما يحمل بين جنبات قلبه من أياتٍ كريمة.

وأما في الأخرة فيكون حافظ القرآن في منزلة الملائكة الكرام كما أخبرنا رسول الله (مَثَلُ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ وَهُوَ حَافِظٌ لَهُ مَعَ السَّفَرَةِ الْكِرَامِ الْبَرَرَةِ وَمَثَلُ الَّذِي يَقْرَأُ وَهُوَ يَتَعَاهَدُهُ وَهُوَ عَلَيْهِ شَدِيدٌ فَلَهُ أَجْرَانِ)

يشفع القرآن لأهله يوم القيامة

فقد أخبرنا رسولنا الكريم أن القرآن يأتي شفيعًا لصاحبه في الآخرة، فيخرجه من النار ويُدخله الجنة.

أهم الخطوات المهمة في خطتك لتحفيظ القران الكريم

أولاً– الاستعانة بالله وعقد العزم على الحفظ

ثانيًا– التمسك بالشرف العظيم الذي ستناله حينما تصل لختمة كتاب الله عز وجل، والمنزلية السامية التي سترتفع بها

ثالثًا– اختيار الأوقات الصحيحة لبدء تحفيظ القران الكريم، ويكون وقت الحفظ هو وقتك الخاص، المنقطع عن مشاغل الحياة وأحداث يومك المتلاحقة 

رابعًا– الاستماع للقرآن الكريم بصوت الشيخ الذي تحب تلاوته، ليترك في نفسك أثر جميل ويسهل عليك خطوة تحفيظ القران وترسيخه في عقلك ونفسك

خامسًا– حفظ القرآن في مصحف معين، ذو رسمٍ واحد، ولا تشتت نفسك نفسك بالفروق الموجودة بين مصحف وأخر، من حيث عدد الأسطر وختام الصفحات، الأفضل أن تلتزم بمصحف واحد يكون رفيقك في رحلة الحفظ بإذن الله

سادسًا– التفريق بين المتشابهات كي لا تسقط في فخ خلط السور والآيات بعضها ببعض، وحفظ مواضع التشابه وربطها بما قبلها وبعدها من الآيات الكريمة.

سابعًا– النطق الصحيح للآيات وتدبر ما يحفظه وفهم معناه، فهذا سيسهل عليك الحفظ ويجعلك أكثر قابلية لمتابعة قراءة السورة وفهم سير الأولين

كيف تطوع الانترنت خاصتك ليساعدك على حفظ القرآن الكريم بكل سهولة وفي وقت قياسي !

  • أولًا يجب عليك أن تعرف أن الانترنت هو سفينتك التي ستبحر بك في بحور واسعة من العلوم الكثيرة، وليس مجرد وسيلة ترفيه وتسلية فقط، بل أنت من تطوعه لخدمتك وليس العكس
  • وتستطيع عن طريقه حفظ القرآن الكريم من خلال عدة طُرق…
  • -الانضمام للمنصات التي تسعى لتحفيظ القران الكريم عن بُعد وتوفر عليك المسافات والجهد مثل منصة (الكتاب لتعليم القرآن الكريم واللغة العربية.
  • -عن طريق التطبيقات التي تحدد لك الورد اليومي وتذكرك به لتنهيه قبل أن ينتهي يومك وتنسى ما عليك حفظه.
  • -الاستماع للقرآن الكريم في أي وقت بأي تلاوة وأي قراءة من القراءات السبع، والبحث عن تفسير الآيات بكل سهولة دون أن تغرق بين طيات الكتب.
  • -الاستماع إلى التجارب الشخصية لحفظة القرآن الكريم وماذا اختلف في حياتهم قبل حفظ القران وبعده، فهذا سيجعلك مليئ بالحماس لتغير حياتك مثلهم.
  • -البحث عن تفسير السور التي يستعصي عليك فهمها وحدك، فتستطيع البحث بكل سهولة وإيجاد أكثر من كتاب تفسير يرشدك إلى مبتغاك.
  • -الانضمام إلى المجموعات المهتمة بحفظ القرآن الكريم، عبر صفحات التواصل الاجتماعي، أو منصات تعليم القران، ومسابقتهم في حفظ القران، وتستطيع فعل هذا في أرض الواقع أيضًا بذهابك إلى المسجد أو حضور دروس للقرآن الكريم.

تجنب الأخطاء التي يقع فيها أغلب من يحفظون القرآن الكريم.

ربما تسأل نفسك الآن بذهول، هل يقع أحدهم في الخطأ وهو يحفظ القرآن الكريم؟! سأخبرك بنعم.. كثيرون من يقعوا في أخطاء كثيرة تحول بينهم وبين الحفظ، أو تجعلهم ينسوا ما حفظوه رغم محاولاتهم لإتمام الحفظ

ومن الأخطاء الشائعة…

  • -الحفظ المتقطع، وهو الذي لا يخضع لجدول زمني منتظم، ويخلو من الإلتزام بالمراجعة والتكرار لتثبيت الحفظ أو المداومة عليه بشكل منتظهم.
  • -الاعتماد على تثبيت الحفظ غيبيًا وإهمال التثبيت بالنظر للمصحف وتكرار المراجعة على ما حفظه
  • -الانتقال للحفظ الجديد قبل تثبيت الحفظ القديم، بغرض التوهم بأنه أنهى جزء كبير من حفظه للقرآن، وهو يعلم أنه لم يتم حفظ وتثبيت ما كان يظن أنه قد حفظه سابقًا.
  • -نطق الآيات بطريقة خاطئة، والخطأ في التشكيل والتلاوة، وتفسير الآيات بطريقة غير صحيحة تضيع معناها ومرادها.
  • -عدم تدبر الآيات والتركيز على غيرها، فتدبر الآيات يساعد على تثبيت الحفظ وترسيخه في الذهن
  • -الظن بأن التثبيت يأتي بعد اتمام حفظ القرآن كاملا، وهذه القاعدة يسير عليها الكثير، وهي خاطئة تمامًا ولا تأتي إلا بنتائج غير مرغوبة
  • -الانقطاع الطويل عن الحفظ يجعل في نفسك فتور في المتابعة، يجب عليك أن تسابق أهل القرآن في الحفظ
  • وتحفظه حبًا لا كدرًا.
  • -الفتور المفاجئ والانتكاسة التي ستأتيك بعد فترة من الحفظ، حاول تجنبها بكل طاقتك، فهي ستضيع كل ما حاولت حفظه خلال الأيام أو الشهور السابقة.
  • -لا تعامل القرآن على أنه ضيف مؤقت في حياتك، بل اجعله جزء من عائلتك ويومك ونفسك، إن كان القرآن رفيقك فهو خير رفيق في الدنيا وخير ونيس في القبر.
  • لذا تعامل مع القران بأنه روتين يومي لا تستطيع التخلي عنه، وابدء تحفيظ القران لأولادك أو اخوتك وأسرتك
  • وحدثهم عن فضله وأهميته العظيمة في حياتنا.

-لا تتكاسل، وكن أنت الرقيب على نفسك وعلى جودة حفظك، فلا يجوز أن تتخطى ايات دون حفظها، فقط لتنهي السور التي طال وقتك بحفظها.

ما هي الأوقات المناسبة لحفظ القرآن الكريم !

لكل وقت بركته الخاصة التي ستدر عليك بالنفع وأنت تحفظ القران الكريم، فقط اختر الوقت والمكان المناسبان وأبدء في الحفظ.. وأكثر الأوقات بركة في يومنا الطويل المتسارع بالأحداث هو..

وقت الفجر، يكون هذا الوقت مفعم بالبركة، قبل أذان الفجر، أو بين الأءان والإقامة، أو بعد الفجر مباشرةً وحتى طلوع النهار، فتستطيع قراءة وحفظ أكبر قدر ممكن من القرآن وأنت في كامل نشاطك العقلي والبدني

وقت الأسحار ، وقت جوف الليل هو من أكثر الأوقات التي يجيب أن تغتنمها وتكرسها لحفظ القران، فهو الوقت الهادئ الذي يجعلك في رحاب الله وآياته

وحفظ الليل أنفع من حفظ النهار

ويجب عليك أن تعرف أن كل الأوقات مناسبة لتحفيظ القران الكريم، وانما نقدم لك أحسنها وأنفعها لتستفيد بأكبر قدرٍ ممكن، ما عليك سوى الاستعانة بالله والبدء في الحفظ، وتذكر قول النبي صل الله عليه وسلم (خيركم من تعلم القرآن وعلمه) فكم خير الناس بحفظك وتلاوتك

ومن أهل الله وخاصته.

Leave A Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل معنا
هل تحتاج الي المساعدة
السلام عليكم
مرحبا بكم في اكادمية االكُتاب أونلاين قرآن لتعلم القرآن الكريم واللغة العربية